نوّار نيسان
نيسان 2019

بالشراكة مع بلدية رام الله، نظّم  مركز خليل السكاكيني الثقافي مجموعة من الورشات والفعاليات الموجّهة للأطفال ضمن مهرجان نوّار نيسان  السنوي، نفذتها دلال عودة ومجموعة فن وسلام. 

 

الورشة الأولى

ورشة فن  طرابيش وسناسيل من القدس:  

عبارة عن رحلة عبر الزمن لعالم المربي خليل السكاكيني (1878- 1953)، رجوعاً لكيف كان اللباس في فلسطين عامة والقدس- مسقط رأس السكاكيني- خاصة، في عصر الطرابيش والأفنديات والحكم العثماني الذي عايشه السكاكيني. لنتعلم كيف نصنع طربوشنا الخاص ونضيف عليه لمستنا الفنية الخاصّة.  وعرّفت الورشة الأطفال على ألوان ثوب القدس، التي كانت ترتديه المرأة الفلسطينية في الأفراح والمناسبات، وأساسيات التطريز (القطبة الفلاحية). 

 

الورشة الثانية

في حضرة خليل السكاكيني 

 تجسّد الورشة  دور المربي خليل السكاكيني. وتسرد القصص وتطرح حوارات  مع الأطفال عن حياة السكاكيني وما ناشد به وأهم ما قدمه للأطفال (المدرسة الدستورية). عاش الأطفال في إصغاء وحوار تفاعلي مع شخصية خليل السكاكيني. 

 

وانتهى  اللقاء بورشة فن تتناول طبيعة شخصية خليل السكاكيني في حبه للحياة، 

وإيجابيته، واهتمامه بالتفاصيل، مما خلق ورشة تحكي عن التعاون والمشاركة 

بأسلوب فنّي تعليمي وتفاعلي. 

 

الورشة الثالثة 

عالم خليل السكاكيني بالألوان 

بثَّ المشاركون- من أطفال وأهالٍ-  الحياة على لوحة خليل السكاكيني الكبيرة، بالألوان وأضاف كل مشارك من وحي الرسمة ومن شخصيته الخاصة  ليخلق كولاجًا عفويًا وإبداعيًا. تعكس اللوحة روح السكاكيني العفوية والمتشوقة للحياة، وهواياته وحبه للحياة. 

 

الورشة الرابعة 

حكاية وفنّ وكعك القدس

بوحي من أغاني الفنانة الفلسطينية ريم البنا الخاصة بالأطفال نفذت ورشة عمل تدمج الحكاية والفنّ والخيال معًا، لنعيش حياة الراعي في قرية لفتا ونغوص بالألوان وتفاصيل الحكاية عن طريق الفن.  وانتهت الورشة بقعدة جماعية لتناول كعك القدس.

 

عنوان الصورة
وصف للصورة